الدوحة- بزخارف وأشكال هندسية ترمز لملاعب المونديال ولوحات رمزية حية تجمع بين الثقافة القطرية والأصالة والمعاصرة، تفنن القطريون في سرد تراثهم العريق وحاضرهم المشرق خلال مراسم إجراء قرعة كأس العالم 2022.

وعلى وقع مشاركة الآلاف وأمام ملايين المشاهدين عبر شاشات التلفاز، وعد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني العالم بتقديم نسخة مونديالية استثنائية في وطننا العربي، متطلعا أن يسهم كأس العالم في إحداث التقارب والتعارف بين شعوب العالم، خاصة أنه أول حدث كبير يجمع ويوحد العالم بعد الجائحة.

أما رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو، فقد أعرب -في كلمته خلال حفل إجراء القرعة- عن أمله في أن يكون مونديال قطر بطولة السلام والوحدة بين جميع شعوب العالم، مشددا على أن هذا المونديال سيكون الأفضل على مدار التاريخ.

حفل الافتتاح الرائع استهل بفيديو تعريفي عن مونديال قطر والمنطقة العربية، بطله تعويذة المونديال “لعيب”، الذي استعرض تاريخ كرة القدم في قطر ومنطقة الشرق الأوسط.

لوحات مبدعة

العروض الحية المستوحاة من مزيج مذهل يجمع بين الأصالة والمعاصرة خطفت أنظار الحاضرين الذين تفاعلوا معها، خاصة الأشكال والزخارف المأخوذة من الهندسة المعمارية لملاعب مونديال قطر، بالإضافة إلى اللوحات المبدعة للكثبان الصحراوية الطبيعية التي ترمز للبيئة القطرية.

الأغاني التراثية القطرية واللوحات الفنية الحية لتأرجح وخفة قارب الداو وظهور نواخذة ويزوة (أصحاب السفن والصيادين) على خشبة المسرح، كانت أكثر الصور تعبيرا عن التراث القطري القديم، الذي تمثل في صناعة السفن وصيد اللؤلؤ.

الكرة الرسمية لمونديال قطر “رحلة” ظهرت في الحفل أيضا عبر عرض بصري حي شارك فيه مجموعة من اللاعبين واللاعبات، حيث أظهروا فيه مهارات مميزة في ترويض الكرة.

وحوى الحفل عرضا سمعيا بصريا حيا لموسيقى الفجيري التقليدية، من تأليف فيصل التميمي وغريغ جونسون وبطولة علي الحداد، وضم صورا لأشهر المباني في العالم، منها متحف اللوفر.

قصر كبير

مسرح الحدث تحول إلى قصر كبير مع موسيقي تصويرية، ليخرج من بابه ضيفة شرف الحفل الفنانة المصرية شريهان بطلة مسلسل “ألف ليلة وليلة” أحد أشهر مسلسلات الحكايات في الوطن العربي، لتصف مونديال قطر ببداية الرحلة ليكون كل العالم العربي في جسد واحد.

وأعجب الحاضرون في الدوحة بأول إصدار من إصدارات الموسيقى التصويرية الرسمية لمونديال قطر “هيا هيا”، التي شارك في تقديمها 3 فنانين من جنسيات وثقافات مختلفة، ليظهروا للجماهير حول العالم شغف وحماسة كرة القدم.

ولم ينس منظمو الحفل تخليد أبرز نجوم كرة القدم في العالم، إذ عرض مقطع فيديو يخلد مسيرة الرباعي، الأسطورة الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا، والنجم الألماني غيرد مولر، وباولو روسي، والحارس البريطاني جوردن بانكسن، الذين وافتهم المنية خلال السنوات الثلاث الماضية.

وقبل إجراء مراسم القرعة، ظهر المدرب الفرنسي ديدييه ديشان الذي قاد بلاده لحصد لقب النسخة الأخيرة في روسيا 2018، وهو يحمل مجسم كأس العالم وبصحبته الطفل الفرنسي جوريس، الذي نال شهرة كبيرة بحمله مجسم لكأس العالم رسمه بيده في المدرجات خلال المباراة النهائية.

لتنطلق بعدها قرعة البطولة على إثر فيديو تعريفي لمسيرة قطر الكروية منذ الفوز بشرف تنظيم الحدث، ومرورا بمراحل الاستعدادات وبناء الملاعب وأبرز البطولات التي استضافتها قطر خلال الفترة الأخيرة، ونهاية بعرض تاريخ بطولات كأس العالم السابقة.

هذا وقد أسفرت القرعة عن وقوع منتخب قطر في المجموعة الأولى رفقة منتخبات هولندا وصيفة المونديال 3 مرات، والسنغال بطلة أفريقيا، والإكوادور، لتجمع بذلك مباراة افتتاح يوم 21 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل بين منتخبي قطر والإكوادور على ملعب البيت في منطقة الخور.