التخطي إلى المحتوى
غارات جوية ضربت العاصمة اليمنية صنعاء

قال شهود عيان إن التحالف الذي تقوده السعودية والذي يقاتل جماعة الحوثي في اليمن نفذ عدة غارات جوية يوم الاثنين على العاصمة صنعاء وقال سكان إن عددًا من المواقع الحساسة بما في ذلك مجمع القصر الرئاسي ومدرسة عسكرية وقاعدة جوية بالقرب من مطار صنعاء أصيب وسُمع دوي انفجارات في أنحاء المدينة وقال التحالف إن العملية تهدف إلى تدمير “أهداف عسكرية مشروعة بما في ذلك بطاريات الحوثي البالستية التي تهدد حياة المدنيين” وكانت التفجيرات في مدينة صنعاء نادرة الحدوث منذ سبتمبر عندما بدأت السعودية محادثات غير مباشرة مع حركة الحوثي التي تسيطر على صنعاء ومعظم شمال اليمن.

ورحبت الأطراف المتحاربة أيضا بدعوة الأمم المتحدة لهدنة فورية للمساعدة في مكافحة تفشي الفيروس التاجي يوم الخميس ولكن المعارك الضارية استؤنفت في محافظتي الجوف ومأرب منذ الشهر الماضي حيث استأنف التحالف بقيادة السعودية غاراته الجوية على عدة بلدات وقرى وقالت السعودية يوم السبت إنها اعترضت صاروخين باليستيين ضمن جزء من هجوم بطائرة مسيرة وصاروخ قال الحوثيون المتحالفون مع إيران إنهم أطلقوه باتجاه الرياض وأجزاء سعودية جنوبية قرب الحدود اليمنية.
حطم التصعيد الأخير اي بوادر للهدوء في الصراع المستمر منذ خمس سنوات وقد أثار ذلك آفاق السلام بعد أن قللت السعودية بشكل كبير من الضربات الجوية على اليمن وأوقف الحوثيون هجمات الصواريخ والطائرات المسيرة على المملكة وجدد مبعوث الامم المتحدة لليمن مارتن جريفيثس دعوة الامم المتحدة لوقف فوري للاعمال العدائية لبناء قوة دفع لوقف اطلاق النار على الصعيد الوطني وقال غريفيث في بيان ان “اليمن بحاجة إلى التركيز في كل دقيقة من وقتهم على تجنب وتخفيف العواقب الوخيمة المحتملة لتفشي  فيروس كورونا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *