التخطي إلى المحتوى
مصر تضع 13 شخصاً بينهم زياد العليمي على قائمة الإرهاب

أضافت مصر 13 شخصاً ، من بينهم النائب السابق زياد العليمي ، إلى “قائمة الإرهاب” في البلاد لتعاونهم مع جماعة الإخوان المسلمين المحظورة وجاء في قرار يوم السبت نشر في الجريدة الرسمية أن “وضعهم في قائمة الإرهاب سيكون لمدة خمس سنوات” العيليمي ، الشخصية الرئيسية في الانتفاضة الشعبية في مصر عام 2011 التي أطاحت بالرئيس المصري حسني مبارك ، تم القبض عليه في يونيو 2019 كما وضع على القائمة رامي شعث ، وهو ناشط بارز يحمل الجنسية المصرية ، وتم اعتقاله بعد شهرين من العيليمي.

ومنذ إلقاء القبض عليهم ، اتُهم الاثنان بالانضمام إلى “جماعة إرهابية” ، وهي جماعة الإخوان المسلمين ، التي تم حظرها بعد الإطاحة بالرئيس المنتخب محمد مرسي عام 2013 وقالت المحكمة في حكمها يوم السبت إن أعضاء الإخوان كلفوا “أعضاء آخرين في الجماعة بمن فيهم رامي شعث وزياد العليمي” بالقيام بأنشطة ضد الدولة وصرح محامي الدفاع خالد علي لوكالة الأنباء الفرنسية بأن القرار اتخذ في غياب المحامين وسيتم استئنافه.

تمت إضافة مئات الأشخاص إلى قائمة الإرهاب المصري في السنوات الأخيرة ، بما في ذلك الهاربين والأشخاص الذين اعتقلتهم السلطات ويأذن هذا الإجراء للسلطات بتجميد أصولها بينما يُمنع من ليسوا خلف القضبان من السفر حيث اعتقلت السلطات آلاف مؤيدي مرسي منذ عزله ، فضلاً عن نشطاء علمانيين وصحفيين ومحامين وأكاديميين.

المصدر: الجزيرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *