التخطي إلى المحتوى
مستقبل جوارديولا مع مانشيستر ستي بسبب صفقاته

أنجز نادي مانشستر سيتي الإنجليزي إتمام صفقة جديدة للتو بالتعاقد مع المدافع البرتغالي روبن دياز قادمًا من نادي بنفيكا البرتغالي خلال سوق الانتقالات الصيفية الجاري مقابل 68 مليون يورو من أجل تدعيم الخط الخلفي.

وفي الواقع، يعتبر الخط الدفاعي هو أكثر المراكز ضعفًا ومعناة في فريق المدرب الإسباني بيب جوارديولا، الذي حاول في عديد من المرات امتلاك دفاع قوي ولكنه التعاقدات التي قام بها لم تفلح معه ولم تقنعه، لدرجة أنه كلف خزينة مانشستر سيتي حوالي 480 مليون يورو في التعاقدات مع مدافعين منذ وصوله إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، وهو رقم كبير يجذب الانتباه.

ومن جانبه،شكك الأسطورة الإنجليزية السابق جيمي كاراجر في هذا الجانب من قبل المدرب بيب جوارديولا بسبب إهداره للأموال وفشله في التعاقدات مع مدافعين يحققون له الأمن في الخط الخلفي، معترفًا بأن الصفقة الأخيرة بضم روبن دياز قد تتسبب في نهايته مع فريق المان سيتي.

وخلال حواره مع شبكة سكاي سبورت الإنجليزي، قال جيمي كاراجر: أعتقد أن وصول روبن دياز يضع الكثير على المحك. إذا لم ينجح الأمر، ولم يفز مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي الممتاز، فهذه نهاية جوارديولا مع السيتي. وفي حالة حدوث عكس ذلك نجاح جوارديولا، فقد يجددون العقد لبضع سنوات أخرى.

واختتم جيمي كاراجر حديثه قائلاً: إنه يحاول البحث عن بديل لفينسنت كومباني والحقيقة أنه لم يكن لديه قط سجل جيد في التعاقد مع لاعبين قلب دفاع مركزيين. حتى في برشلونة. وعادة ما يكون هذا نقط ضعف الفرق التي دربها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *