التخطي إلى المحتوى
سواريز: تألمت مثل ميسي

علق لويس سواريز لاعب أتليتكو مدريد إدارة نادي برشلونة “ناديه السابق” بسبب طريقة رحيله الأخير، مشيرا إلى تقديره لغضب صديقه المقرب ليونيل ميسي من هذا القرار القرار.

وهاجم أيضا ميسي إدارة برشلونة بعنف شديد بعد قرارها بالاستغناء عن سواريز الذي انضم الشهر الماضي إلى فريق روخيبلانكوس.

وأراد ميسي الرحيل عن النادي الكاتالوني بسبب الأخطاء الكبيرة التي يرتكبها النادي، لكن الشرط الجزائي الضخم الموجود في عقده مع النادي منعه من فعل ذلك.

وقال سواريز لاعب برشلونة السابق في تصريحات صحفية يوم الجمعة:”لم أتفاجأ مما قاله ميسي لأني أعرفه جيدا، وأعرف مدى الألم الذي شعر به، والذي شعرت به أيضا”.

وواصل المهاجم البالغ عمره 33 عاما “شعر أن النادي طرده بسبب مستواه ،وكانت هناك طرق أخرى للقيام بالأمور بشكل صحيح معي ، كانت ست سنوات طويلة وهذا أزعجه أيضا. أراه صديقا ويعرف تماما كيف عانينا”.

واستمر القول “كانت هناك بعض الأشياء الغريبة في برشلونة، مثل إرسالك للتدريب بمفردك لأنك لن تشارك في المباراة ، ومثل هذه الأشياء ضايقتني كثيرا وعائلتي رأتني متأثرا، لذلك شجعتني لأخذ الفرصة، حين أرادني أتليتكو، لم أتردد لحظة واحدة من ترك النادي”.

وانتقل سواريز إلى أتليتكو مجانا بعقد يمتد لموسمين ،وارتدى اللاعب قميص بلاوجرانا لست سنوات بعدما لعب لأياكس وليفربول.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *