أخبار الفنالأخبار

مسلسل عروس بيروت الجزء الثاني الحلقة 49 كاملة جاد يفضح والدته أمام الجميع ؟!

مسلسل عروس بيروت الجزء الثاني الحلقة 49، ونتابع معكم يومياً بفضل الله روائع المسلسل اللبناني الرومانسي الشيّق “عروس بيروت الموسم الثاني“، ومع التوتر الكبير والأجواء المشحونة بين الأفراد في القصر والصدمة الكبيرة التي إستهدفها جاد للعائلة بعد أن أتى للقصر وهو متزوج من بسمة، وردة فعل العائلة على هذه المفاجأة خاصة أن الاجواء كانت أصلاً مشحونة بعد أن تركت نايا القصر، والجنون الذي أصاب خليل بعد أن تركته نايا وأخذ نور معها، والعديد من التفاصيل في أحداث الحلقة 49 مسلسل عروس بيروت الموسم الثاني.

عروس بيروت 2 الحلقة 49

تتدخل ثريا وتقول لخليل أنها حين تزوجت لم تكن صغيرة بعمر بسمة، وأنها كانت قد أنهت مرحلتها التعليمية وإستقرت بعملها وكوّنت شخصيتها، وأن هذا الكلام شرحته لبسمة وحاولت أن تفهمها أن لا تستعجل بالإرتباط فالحياة طويلة أمامها، وأن عليها في الوقت الحالي أن تهتم بدراستها اكثر وتكوّن شخصيتها وعملها قبل الإرتباط ولهذا لا يمكنكم مقارنة الحالتين مع بعض، وفارس يوافقها الرأي ويكمل أن جاد يحاول أن يستفزنا فقط.

مسلسل عروس بيروت الحلقة 49 الموسم الثاني

ليلى متعصبة لدرجة المليون وتبدأ بالصراخ على جاد وأن ما قام بفعله هو أعمال صبيانية فقط وخطأ كبير، وربى تسمع الكلام وتشعر بالقهر على بسمة، وتكمل ليلى أن الشخص عندما ينضج يفكر بكل خطوة يريد أن يخطوها ولا يتصرف بأي أمر فقط من باب العناد بالآخر فرضتي علينا السيد عادل، وهنا تتعصب ليلى كثيراً وتقوم بصفع جاد.

الحلقة 49 من مسلسل عروس بيروت

وتبدأ المشاحنات بينهم وربى تذهب الى المطبخ وهي تبكي ومتعصبة كثيراً، وليلى تطلب من بسمة أن تخرج من المكان لأنها تريد أن تتحدث مع أبنائها، ولكن جاد يرفض ويقول أنها زوجته وبإمكانها أن تتحدث أمامها، وكيف أمكنك أن تضربي إبنك أمام زوجته، وفارس يتعصب على جاد أكثر ويطلب منه أن يتأدب بالكلام مع والدته، فيرد عليه جاد: إذا كانت هي حرة بتصرفاتها لماذا نحن لا نفعل مثلها، وهل مسموح لها أن تلتقي بعادل بشكل عادي في الشوارع ولم تحترم كبر عمرها والجميع ينظرون لوالدتهم بسبب هذا الكلام، ويرمي جاد بكلمته أمام الجيمع أن عادل كان بيوم من الأيام خادماً بالقصر، ويتفاجأ الجميع ويطلبون التفسير من ليلى، وحينها تتعصب ليلى أكثر وتطلب منهم أن لا يجعلوها شمّاعة لأخطائهم، وهنا يقول خليل عندما يتعلق الأمر بك فإنك دائماً تحاولين أن تبعدي الجميع عن هدفه بغضبك.

مسلسل عروس بيروت الحلقة 49 الجزء الثاني

في وقت لاحق يأتي هادي الى القصر ويلتقي به عفيف بالخارج ويخبره أن بسمة وجاد قد تزوجا ويتفاجأ هادي، ويدخل للقصر ويسأل بسمة كيف وافقت على نفسها أن توافق على هذه المهزلة، وجاد يرد عليه أنه لا يوجد أحد في هذا القصر يفهم علاقتهما، وتبقى بسمة صامتة ولا تستطيع أن ترد على أحد، ويكمل جاد أنهم سيتركون القصر ويعيشون لوحدهم، وفارس يسأله من أين سيأتي بالمال لكي يعيشوا، فيرد جاد أنه من حصته بالميراث، وهنا يبدأ النقاش أن جاد لا يمكنه أن يتصرف بأمواله من الورثة إلا بعد أن ينهي دراسته، وبعد طول نقاش تطلب ليلى من ربى أن تقوم بتجهيز غرفة مراد ليقيم فيها جاد وبسمة.

مسلسل عروس بيروت 2

في مشهد تالي وعلى ما يبدو أن حدّة النقاش قد هدأت بالمنزل تتصل مديرة مدرسة أمير على فارس لتطلب منه أن يجلس معها للتناقش بموضوع النشاطات المدرسة القادمة، والتي سيشارك بها أمير وفيما بعد يصعد فارس الى غرفة ليلى ليسألها عن التطورات الأخيرة بعلاقتها بعادل، وتحاول ليلى أن تعطي تبريراتها المنطقية لهذه العلاقة، ولكن فارس لا يتقبل الأمور ويحاول أن يجرح والدته بالكلام خاصة بأسئلتة القوية والتي تصيب الهدف مباشرة خاصة حين أخبرها أن عادل هو من ساعد آدم حتى يدخل الى مركز الإدارة، ويكمل لها أنهم سيتركون المنزل حين تتحسن الحالة النفسية لأمير.

كانت هذه أبرز الأحداث في الحلقة 49 مسلسل عروس بيروت الموسم الثاني. وانتظرونا في أحداث الحلقة 50 من مسلسل عروس بيروت على نفس الموقع.

البديل نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى