أخبار الفنالأخبار

قيامة عثمان الحلقة 40 “لاروزا” مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 40

يتابع محبو المسلسلات التركية الحلقات الجديدة من مسلسل المؤسس عثمان تباعا. وشهدت الحلقة الاربعون من المسلسل أحداث مثيرة للغاية وخاصة النزاع المحتدم على سيادة الكاي والذي انهاه عثمان لصالحة ليصبح سيد الكاي الجديد خلفاً لوالده الغازي أرطغرل. ونستعرض معكم من خلال موقع الصخرة نيوز اهم الأحداث في الحلقة 40.

خطة دوندار لسيادة القبيلة

يتضح من خلال المشاهد الترويجية للحلقة 40، أن مجلس سيادة الكاي قد عقد بقيادة دب الجبال بامسي الب، وقد قال لعثمان سدخل المجلس بصقك ولدي وتخرج منه سيدي، وعند انهاء المجلس تبين أن دوندار أصبح سيدا للكاي، وقد نجح بذلك من خلال شراء ذمم عدد من الاسياد.

من الطبيعي أن يرفض عثمان هذه السيادة ويبدو انه دخل المجلس وهو يعرف ان دوندار قد قام بحملة وقام بشراء الأسياد وتبين ذلك من خلال حديث بوران لعثمان ان دوندار أشترى عدداً من الأسياد، وبالتالي فان عثمان دخل المجلس ولديه خطة للايقاع بعمه دوندار واظهار أنه أخذ السيادة بالخدعة وطرق غير مشروعةن هل سكون هذه نهاية دوندار أم ان يكون له دور في خيانات مسقبلية.

عثمان وسافجي

سافجي سيكون أكبر الخاسرين بوصول دوندار للسيادة، وهذا يبين ان سافجي كان العوبة بيد عمه دوندار، مما ولد غضباً كبير تجاه عمه، ورغم صالح عثمان وسافجي وقوله له بصريح العبارة أن أبي يحبك كثير، يبدو أن سافجس لن يستسلم بسهولة وخاصة حديث لينا له، حان الوقت لتوفي وعدك لي ولتري الكاي كيف يكون السيد، لن يتمكن سافجي من اظهار سياده لان دوندار سبقه بالوصول للسيادة، وسينتظر سافجي ما سيحصل وان تدب الخلافا بين عثمان ودوندار ويسغل هذا الخلاف لصالحه.

آخيراً …. عثمان سيد الكاي الجديد

في الحلقة  الاربعون، عثمان ينزل عمه دوندار عن السيادة، وأن سيادة دوندار لم تستمر لاكثر من حلقة، ومن الواضح أن عثمان استعد جيدا، لايقاع عمه دوندار شر أعماله، وان عثمان إنقلب على دوندار في خطة محكمة، واتضح ان عثمان أخذ السيادة ليلا، سيعلم الجميع أن عثمان هو الأكفأ لقيادة الكاي، وستكون سيادته مدعومة من معظم أسياد وعشيرة الكاي، وخاصة أن عثمان لم يطفئ نار الغزو وهو من استطاع تحرير القلعة مرتين، وسيبارك غوندوز الأخ الأكبر لعثمان سيادة أخيه، وهويعلم أن أرطغرل قد أوصى بسيادة عثمان من بعده، لن توقف المكائد في عهد سيادة عثمان، بل ستزداد وبشكل أكبر لان عثمان زادت خوصومته من الداخل والخارج.

مصير فلاتيوس

سيتمكن فلاتيوس من الهرب من زنزانته وبالتاي هل يكون لزوجة سافجي “لينا” دور في تهريب فلاتيوس، ليكون سندا لها في وصول سافجي للسيادة، أم ان يكون خروجه من الزنزانة بعد وصول دوندار للسيادة، وأن يكون علامه صلح بين الكاي والقلعة وحسن نية من قبل السيد دوندار.

شخصيات جديدة في مسلسل المؤسس عثمان

يبدو أن هناك شخصيات جديدة ستظهر في الحلقة 40، أولهم سيكون ابن سافجي سارو باتو، هل يكون في صف عثمان، أم ضده ويعين والده سافجي للوصول للسيادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى